مدرب بيرنلي : فوز إنجلترا أظهر عبث “الهوس بالإحصاءات” !

ملاعب – خاص

انتقد #شون_دايك مدرب بيرنلي ، هوس الحديث والاستحواذ في عالم كرة القدم ، وتركه فوز إنجلترا على مستضيفتها إسبانيا في دوري الأمم الأوروبية هذا الأسبوع في موقف قوي لإثبات وجهة نظره.

ويحل #بيرنلي ضيفاً السبت على أحد أبرز الفرق المعتمدة على الاستحواذ على الكرة وهو البطل مانشستر سيتي باستاد الاتحاد ، ويبدو أنه يحاول الحصول على الإلهام مما فعله فريق المدرب جاريث ساوثجيت في إسبانيا يوم الاثنين ، حينما فازت إنجلترا 3-2 في أشبيلية بنسبة استحواذ 27 في المئة فقط ، وهو أمر أسعد دايك للغاية.

وأبلغ دايك في المؤتمر الصحفي : “كرة القدم الجميلة ؟ لا .. هل فزنا ؟ نعم .. جماهير كرة القدم تريد تحقيق الفوز ، يمكنكم الحديث لأي فترة لكن الجماهير تريد الفوز”.

وسيطرت إسبانيا على العديد من الإحصاءات المهمة مثل الاستحواذ وعدد التمريرات والتسديدات والركلات الركنية ، لكن إنجلترا تقدمت 3-0 في الشوط الأول من ثلاث فرص فقط على المرمى ، وقال دايك في هذا الجانب : ”خسرنا الإحصاءات لكن بالمناسبة حققنا الفوز ، كنت سعيداً بذلك”.

وأضاف : ”أعلم الإحصاءات (الاستحواذ 70 في المئة مقابل 30 و25 محاولة على المرمى مقابل خمس و12 ركلة ركنية مقابل لا شيء و774 تمريرة مقابل 267) ، لكننا فزنا وقدمنا أداء مذهلا“.

وتابع : ”فزنا بالاعتماد على أسلوب مختلف ، فزنا بالتنظيم ، فزنا بالهجمات المرتدة وبالمناسبة تمريرة الكرة لمسافة أطول. فعلنا ذلك كثيرا وكل اللاعبين كانوا مذهلين“.

واحتل بيرنلي المركز السابع في الموسم الماضي وكان الأكثر اعتمادا على التمريرات الطويلة لكنه كان ثالث أقل فريق تمريرا للكرة ، وكان الفوز 2-0 على ليفربول هو الأبرز منذ صعوده في العام 2016 عندما استحوذ الفريق الخاسر على الكرة بنسبة 80 في المئة ، حيث قال دايك إن إنجلترا أظهرت أهمية الاعتماد على أساليب مختلفة.

وأضاف : ”لعبنا بأسلوب مختلف. لم نلعب فقط… بل أرسلنا تمريرات طويلة وخلف المدافعين. استخدمنا سرعتنا. أين أفضل مكان لاستغلال السرعة؟ خلف المدافعين“.

واختتم : ”كفاءة لكن إذلال على مستوى الإحصاءات. لهذا السبب لا يجب الشعور بالهوس بالإحصاءات. يمكن أن تفوز بأداء جميل لكن في النهاية فهو فوز فقط ولن يكون أمرا سيئا لو فزت فقط“.
الوسوم