كل ماتريد معرفته عن مواجهة السعودية و لبنان

الأخضر يتفقو في الجولة الأولى و أبناء الأرز يخسرون التجربة القطرية

ملاعب – خاص

تأمل #السعودية المنتشية برباعيتها ضد #كوريا_الشمالية الاستفادة من المعنويات المهزوزة للبنان، عندما تواجهها اليوم في دبي ضمن الجولة الثانية من المجموعة الخامسة لـ #كأس_آسيا_2019 .

فبعدما أنهت المونديال الروسي بنقاط الفوز على مصر محمد صلاح، معوضة بدايتها المخيبة وخسارتها الخماسية أمام روسيا، سحبت السعودية أريحيتها إلى البساط القاري، فدكت مرمى كوريا الشمالية برباعية نظيفة في الجولة الأولى من بطولة كأس آسيا المقامة في الإمارات.

في المقابل، سقط منتخب لبنان أمام قطر بثنائية اختصرها مدربه المونتينيغري ميودراغ رادولوفيتش بإلغاء الحكم هدفا لفريقه في الشوط الأول، ما أثار استياء لاعبيه وجماهيره المحتشدة في مدينة العين.

وتبدو الفوارق كبيرة بين المنتخبين: فالسعودية حققت ثاني أعلى نتيجة في الجولة الأولى بعد فوز إيران على اليمن (5-0)، وكشفت عن مكامن هجومية عدة للقائد الجديد سالم الدوسري، وفهد المولد، وصاحب الهدف الجميل هتان باهبري.

وخلافا للقوة الهجومية السعودية، فلم يحظ اللبنانيون بأية فرصة على مرمى قطر، باستثناء الهدف الملغي للظهير علي حمام، ليتواصل عقمه الهجومي في المباريات الست الأخيرة.

الوسوم