صلاح بانتظار آخر جوائز عام 2018

ملاعب – خاص

سيتم الكشف عن هوية الفائز بـ #جائزة_أفضل_لاعب إفريقي لعام 2018 غدا الثلاثاء خلال الحفل السنوي الذي ينظمه الاتحاد الإفريقي لكرة القدم (كاف) في العاصمة السنغالية داكار، ويتنافس النجم المصري محمد صلاح مهاجم فريق ليفربول الإنجليزي مع زميله السنغالي ساديو ماني، إضافة إلى الغابوني بيير إيميريك أوباميانغ مهاجم آرسنال الإنجليزي، ليتجدد مشهد المواجهة بين اللاعبين الثلاثة، عقب انضمامهم للقائمة النهائية المرشحة عام 2017 للحصول على الجائزة والتي حسمها صلاح لصالحه في النهاية.

ومن المتوقع أن ينضم “الفرعون المصري” #صلاح إلى الأسطورة النيجيري نوانكو كانو الفائز مرتين بجائزة أفضل لاعب كرة قدم إفريقي عامي 1996 و1999 وبالتالي تسجيل الإنجاز للكرة العربية للعام الثالث على التوالي، بعدما سبق أن أحرزها النجم الجزائري رياض محرز عام 2016.

وحقق صلاح العديد من الإنجازات في العام الماضي، بفضل أدائه اللافت مع ليفربول سواء في النصف الثاني من الموسم الماضي أو النصف الأول من الموسم الحالي.

في المقابل، يطمح أوباميانغ البالغ 29 عاما لاستعادة الجائزة التي حصل عليها في عام 2015، حيث يتسلح بتألقه في الدوري الإنجليزي هذا الموسم، في ظل تقاسمه صدارة هدافي المسابقة مع النجم الإنجليزي هاري كين برصيد 14 هدفا.

فيما يأمل ساديو ماني بالحصول على الجائزة للمرة الأولى في مسيرته الرياضية، خاصة بعد ظهوره في مونديال روسيا، الذي شهد تسجيله لهدف وشارك ماني في تأهل المنتخب السنغالي لنهائيات كأس أمم أفريقيا، لكنه لم يتمكن من تسجيل أي هدف خلال مشوار التصفيات.

ويتم اختيار الفائز على أساس الأداء في الفترة بين فبراير ونوفمبر 2018، حسبما أعلن كاف على موقعه الإلكتروني الرسمي.

و سيتم الاختيار عبر لجنة الاتحاد الأفريقي الفنية وخبراء الإعلام والأساطير، إلى جانب مدربي الأندية المتأهلة لدور الثمانية بمسابقتي دوري أبطال أفريقيا وكأس الاتحاد الأفريقي، ومدربي وقائدي المنتخبات الـ54 الأعضاء في الكاف.

كما كشف الاتحاد الإفريقي أن الحفل سيحظى بحضور 3 رؤساء: رئيس السنغال ماكي سال، ورئيس رواندا بول كاجامي، ولاعب كرة القدم السابق ورئيس ليبيريا الحالي جورج وياه.

الوسوم