نجم قطر: ارتفاع مستوى التوقعات يحفزنا للأفضل

الهيدوس يتحدث عن حظوظهم في مجموعتهم

ملاعب – خاص

أكد حسن #الهديوس لاعب منتخب #قطر أن نجاح الفريق في تقديم عروض مميزة خلال كأس آسيا 2019 في الإمارات، سيشكل حافزاً كبيراً للبلاد التي تستضيف نهائيات كأس العالم 2022، وشارك المنتخب القطري تسع مرات من قبل في كأس آسيا، حيث كانت أبرز نتائجه بلوغ الدور ربع النهائي مرتين عامي 2000 و2011، وهو أمر يعتبر الهيدوس أنه ينبغي تحقيق ما هو أفضل منه.

وقال اللاعب الذي خاض أكثر من 100 مباراة دولية: يجب أن نحقق نتائج جيدة، حيث سننافس في كأس آسيا ثم كأس كوبا أميركا، أريد أن أشكر الاتحاد القطري لكرة القدم على نجاحه في الحصول على دعوة لنا من أجل المشاركة في كوبا أميركا، والتي تعتبر من أقوى البطولات في العالم.

وأضاف: ثم بعد ذلك لدينا كأس العالم بعد أربع سنوات، هذه البطولة جزء من استعدادنا لكأس العالم، وأوضح الهيدوس الذي يلعب إلى جانب الإسباني تشافي هيرنانديز في نادي السد أن قطر تمتلك عدداً من اللاعبين الموهوبين والمتحمسين لتحقيق نتائج مميزة في الإمارات، وتحقيق أفضل نتيجة لقطر في تاريخ كأس آسيا.

وقال اللاعب: أعتقد أننا يمكن أن نصل إلى أبعد من الدور ربع النهائي في الإمارات، لدينا لاعبين موهوبين للغاية ومدرب ممتاز (فيليكس سانشيز) والذي يعمل مع الفريق منذ أكثر من عام.

وتابع: إلى جانب ذلك لدينا اتحاد يدعمنا بقوة، ويعمل على تلبية جميع احتياجات الفريق.

وكشف الهيدوس أن تفاؤله بنجاح الفريق في تحقيق نتائج جيدة يعتمد على النتائج الإيجابية التي حققها هذا العام تحت قيادة المدرب سانشيز.

فقد خاض المنتخب القطري العديد من المباريات الودية عام 2018، وحقق نتائج مميزة كان أبرزها الفوز 1-0 على سويسرا المصنفة ثامناً على العالم في لوغانو، وتعادل أيضاً مع آيسلندا 2-2، وفاز هذا الشهر على الأردن وقرغيزستان.

وقال الهيدوس أن هذه النتائج رفعت مستوى التوقعات من الجماهير، وكذلك حفزت الفريق لتحقيق ما هو أفضل.

وأوضح: لا يوجد أي ضغوطات علينا نتيجة ارتفاع مستوى التوقعات، النتائج الأخيرة حفزتنا فقط، ونحن راضون عن استعداداتنا ونأمل بمواصلة العروض القوية في كأس آسيا، نشعر بالراحة ونستمتع بلعب كرة القدم.

وتلعب قطر في كأس آسيا ضمن المجموعة الخامسة التي تضم أيضاً السعودية ولبنان وكوريا الشمالية، وهي تستهل مشوار المنافسة بمقابلة لبنان يوم 9 كانون الثاني/يناير.

واعتبر الهيدوس أن المباراة أمام لبنان ستهيء من أجل إيجاد وتيرة الفريق في البطولة، وقال: أعتقد أن مجموعتنا صعبة جداً، على سبيل المثال منتخب لبنان تحسن كثيراً، كوريا الشمالية قوية أيضاً، والسعودية بالتأكيد فازت بلقب كأس آسيا ثلاث مرات من قبل.

وختم: ولكننا أيضاً مصممون، استعداداتنا كانت جيدة، وسيكون من الرائع أن نحقق ثلاث نقاط في المباراة الأولى أمام لبنان، ثم مواجهة بقية الفرق بتقدم البطولة، هناك الكثير كي نلعب من أجله.

الوسوم